نفرتيتي الملكة الجميلة

4:01 ص

نفرتيتي هي زوجة أمنحوتپ الرابع (الذي أصبح لاحقاً أخناتون) فرعون الأسرة الثامنة عشر الشهير، وحماة توت عنخ أمون. واسمها يعني: "الجميلة أتت".

ذاعت شهرة جمالها وحسن مفاتنها بعد أن أصبحت ملكة لمصر ، لا يزال جمالها الفاتن نابضاً بالحياة في الصورة الخالدة لتمثالها النصفى المستقر في متحف المصري برلين بألمانيا.وتعتبر هي و نفرتاري و كليو بترا السابعه و حتشبسوت وايزيس واوزوريس من الذين عرفوا بالجمال في عهدهم. أحد ألقابها الملكية الزوجه الملكيه العظيمة.

وكانت نفرتيتى تساند زوجها أثناء الإصلاحات الدينية والإجتماعية، ثم انتقلت معه إلى أخيتاتون أو تل العمارنة. وظهرت معه أثناء الاحتفالات والطقوس، وبالمشاهد العائلية، حتى في المناظر التقليدية للحملات العسكرية والتي صورت فيها وهى تقوم بالقضاء على الأعداء.

ثم توفيت إحدى بناتهم وهى ميكيت-أتون، وقد صور حزنهم عليها فى بعض الرسوم الحائطية. وبعد وفاة إبنتهم، إختفت نفرتيتى من البلاط الملكى وحلت إبنتها ميريت أتون محلها، وحصلت على لقب الزوجة الملكية العظمى.

عثر عليها عالم المصريات الألماني، لودفيگ بورشاردت، في 6 ديسمبر 1912، في ورشة النحات تحتمس في تل العمارنة. بورشاردت هرب التمثال الكامل (غير المخدوش) إلى منزله في حي الزمالك بالقاهرة، ومن هناك هربه إلى ألمانيا مخفياً ضمن قطع فخار محطمة غير ذات قيمة، مرسلة إلى برلين للترميم.
عاشت فترة قصيرة بعد وفاة زوجها ، وساعدت توت عنخ أمون على تولى المُلك .

المصادر : الموسوعة الحرة - مصر الخالدة

1 comments:

  1. حسن خيته يقول...

    وين صورة الحلوة؟